Get Adobe Flash player
***** آداب سيّدنا الحسن البصري بعيون سيّدنا الحافظ ابن الجوزي \ معمر حبار \ الجزائر ***** صدور ديوان " رحم الخواطر" للشاعر حامد عبد الحسين حميدي ***** الخلود يحتضن جثمان الشهيدة العراقية "رنا العجيلي" \عزيز الحافظ ***** حجاب الرأس أم حجاب العقل؟ \ حسن زايد ***** أحبّكَ لأنّني أشتهيكَ \ فراس حج محمد/ فلسطين ***** المثقفون وأنصافهم.. وأشباههم \ المهندس زيد شحاثة ***** صدور رواية "سَمَا نَغَمْ وَرْد" \ للمهندسة ندى شحادة معوض ***** حماس ومرحلة التحصّن بالأمنيات ! \ د. عادل محمد عايش الأسطل ***** الحريري ليس حراً \ محمد حسب ***** زلزال وفضائيات رعب وحكومة نائمة \ أسعد عبدالله عبدعلي ***** في شوارعها، سكن اليهود! \ ساهرة الكرد ***** واحة العشق \ شعر/ تواتيت نصرالدين \ الجزائر ***** طفل لا يتوقف عن الأكل ولا يشعر بالشبع.. ما الذي أصابه؟ ***** حلم مكسور \ قصة قصيرة \ علي المسعود ***** مَــنْ يُـدَحْـرِجُ ..عَـنْ قَـلْـبِـي .. الضَّـجَــرَ/ شعر \ آمال عوّاد رضوان ***** معبر رفح اختبار المصالحة وامتحان السلطة \ د. مصطفى يوسف اللداوي ***** ما مات محمد \ شعر \ عبد صبري أبو ربيع *****



 

 

طافوا بِرَأسِكَ أربَعينَ نَهارا \ شعر \ محمد الحاج حسن

يَستَصرِخُ الأوطانَ داراً دارا !!

ظَنّوا النِهايَةَ قَطْعَ رَأسٍ إنَّما

خَطُّوا بِرَأسِكَ لِلخُلــودِ مَدارا

وَشْمُ الدِّما قَبْلَ التَّسَلُّلِ لِلسَّما

وَشَمَ الفَضاءَ مَنازِلاً وَقِفــارا

يا جَهْلَهُمْ.. بَعثوا بِرأسِكَ سائِحاً

ظَنَّتْهُ عـــادَ مِنَ السَّماءِ نَصارىٰ

في الشامِ أغفىٰ ؟ أَمْ بِمِصْرَ ؟ بِكَربَلا ؟؟

أَمْ في السَّماءِ كَمَا الـمَسيحُ تَوارىٰ ؟!!

مازالَ يَتلو ( أَمْ حَسِبْتَ ) وَما دَرىٰ

عَجَباً كَأهلِ الكَهفِ رَأسُكَ صــارا !!

يَتَسَلَّقُ الرُّمْحَ.. استِراحةَ صائمٍ

لِلشَّمسِ يَهْمِسُ .. أجِّلي الإفطارا !!

وَكِلاكُما كَيد العيــونِ غُروبـــهُ

لِيَمُــدَّ نَحوَ قَرينِــهِ الأنظــارا !!

حاشا تُطَأطِئُ لِلثَّرىٰ أعناقُنا

وَقَدِ انْتَصَبْتَ مَدىٰ الزَّمانِ مَنــارا

فَمَتىٰ طَلائِعُنا وَإِنْ قَرُبَ الـمَدىٰ

سَبَقَتْ زَعيمَ الهِندِ أو جِيڤــارا ؟؟!!

وَمَتىٰ سَنُذْعِنُ .. لا لِسَكْبِ دُموعِنا

قَدَّمْتَ فَخْراً .. فِتيَةً أطهــٰارا ؟؟!!

وَمَتىٰ تُزَلْزِلُنا الشَّعائِرُ كي نَرىٰ ؟؟

( هَيهاتَ مِنّا الذّل ) لَيسَ شِعارا !!

مَعكَ القُلوبُ تَحَيَّرَتْ ..وسُيوفُهُمْ

تَبقىٰ عَليكَ.. كما الفَرَزدَقُ حــارا !!

نَمشي مَلايينــاً تَهُزُّ عَوالِـمــاً

وَنَعودُ شَتّىٰ نَحسِبُ الأصفــارا

وَتُسَرُّ عَينُ الشَّمس ساعَةَ سَيرِنا

وَتَضيقُ ساعَةَ راجِعينَ حَيارىٰ !!

كادَتْ - لَوِ اتَّبَعَتْ وُفــودُ ضَريحِهِ

أصحابَهُ السَّبعينَ - تُطفي النّــارا

سَبعونَ فَرداً.. ما تَزالُ وُجوهُهُمْ

عَبْرَ القـرونِ تُزاحِمُ الأقمــارا

سَبعونَ فَرداً.. ما تَزالُ فِعالُهُمْ

عَبْرَ القُرونِ.. تُخاطِبُ الــزُّوّارا

جَونٌ وَعابِسُ أو زُهَيرُ وَنافِعٌ

وَحَبيبُ صَفَّ الصَّحْبَ وَالأنْصــارا

وَالحُرُّ حُرٌّ وَحدهُ كَضَريحِــهِ

أضحىٰ دَليلاً يُرشِدُ الأحــرارا !!

وَلِـمَوقِفِ العَبَّاسِ ألفُ حِكايَةٍ

هِيَ باختِصــارٍ : جَسَّدَ الكَــرّارا !!

أمّا مُروءاتُ الحُسَـــينِ وَوِلْــدِهِ

سَلْ كَربــلاءَ سَتَعْرِفُ الأســرارا

وَبِها الرُّؤوسُ غَــداةَ تـُدْفَنُ فَإسْقِها

في الأربَعينَ مَدامِعي مِـــدْرارا

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000