Get Adobe Flash player
***** نَفْثُ مَنْ فِي السَّماءِ ننْتظِرُ ؟ \ شعر \ عبد اللطيف رعري \ فرنسا ***** المرجفون في الدولة المصرية بين الوطنية والعمالة \ حسن زايد ***** الوجدان العربي و تخمة الهتافات عند الجماهير \ مصطفى العمري ***** مالك بن نبي الأديب \ معمر حبار \ الجزائر ***** كيف أنقذ الزعيم عبد الكريم قاسم أخي حامد من الإعدام \ الدكتور أياد الجصاني ***** بالباب منْ؟\ شعر \ سامح لطف الله ***** أَنَا بَــحْــرُكِ الْــغَـــرِيـــق! / شعر \ آمال عوّاد رضوان ***** ثورة 25 يناير، قطعة مشاهدة ! \ د. عادل محمد عايش الأسطل ***** المرأة مشكلة عالمية \ حسين ابو سعود ***** عازف القيثار المبتور \ قصة قصيرة \ إبراهيم أمين مؤمن ***** السماء الزرقاء \ حسام عبد الحسين ***** العراقيون: بين التفاعل والفعل.. ورد الفعل \ المهندس زيد شحاثة ***** يحدث الآن \ حميد عقبي \ اليمن ***** هل يدعو هذا الإعلان التجاري للانتحار حقاً؟ ***** ملهمات الشاعر محمد علوش \ سمير الأسعد * ***** لا تثر غبار الذكريات \ أمينة نور- المغرب ***** "شبكة الحياة" لوحة رسم تشارك بمعرض دار الكتب والوثائق *****



 

 

تجويع السرطان رسل جمال

توصل بعض الباحثين واخيرآ، وسيلة مبتكرة للقضاء على مرض" السرطان" وذلك من خلال تجويع المريض نفسه، وبالتالي تجويع "المرض" فكما هو معلوم ان الخلايا السرطانية تتغذى على الخلايا السلمية، ثم تعمل على تدميرها اذ تستنزف قوى الجسم تدريجيا، وتستعمر جهازه المناعي، فهي اشبه بالخائن الذي يستوطن داخل البلد، ويأكل من خيراته، ليقوم بتفجير نفسه بعد ذلك!


الا ان العلم بهرولته السريعة والمستمرة للامام، وجد ان لمشكلة السرطان الطبية، علاج وحل وبطريقة مجدية اقتصاديآ، بل وفعالة طبيآ، حتى انها اكثر امانآ من العلاج الكيمياوي، الذي يحرق جسد المريض المسكين اكثر من كونه وسيلة للعلاج، تتلخص هذه الطريقة ب "تجويع السرطان" وبالتالي اضعافه وجعله يتغذى على نفس الخلايا السرطانية، حتى يقضى على نفسه ، وقد اثبتت هذه الطريقة نجاحها وخلوها من المضاعفات، فلا تحتاج سوى الى ارادة حديدية وعقل باطن ايجابي مئة بالمئة .


ان سياسة "التجويع" اعتقد هي الحل الامثل والطريقة الاكثر نجاحا، ونحن نتعامل مع الطبقة السياسية الحالية، فالسرطان كمرض بسلوكياته هو الاكثر دقة، عندما نريد ان نصف بعض رجالات السياسة الحاليين، فهم اشبه بسرطان ينخر بجسد العراق، ويستنزف موارده، بل ويعمل على شرعنة وجوده اطول فترة ممكنة، وهذا ما جعل البعض منهم يصوتون وبشكل سري لتأجيل الانتخابات، بعد ان تيقنوا من افلاسهم للمقبولية في اوساطهم، ونفاذ صلاحية بقاءهم لفترة اطول، اخذوا بالقفز على الدستور واختلاق مختلف العراقيل والاعذار، كعودة النازحين .


ان خشيتهم باتت واضحة للعيان من غضب جمهورهم، فهم لا يجرؤن حتى الذهاب الى مناطقهم للترويج عن انفسهم كمرشحين، بعد ما اثبتوا فشلهم الذريع في الدورة السابقة، اضافة لما لحق بسكان تلك المناطق من اضرار كبيرة، جراء سياسات نوابهم واصواتهم المبحوحة، التي تنادي بالفرقة والطائفية "اصوات المنصات" .


اما اليوم فقد انقلب السحر على الساحر، ولم تعد شعاراتهم تسمن من جوع، ولن تنطلي اكاذبيهم مرة اخرى على عقول الناس، فهم يرون ان الانتخابات القادمة طوفان جارف لن يبقى امامه اي من تلك الوجوه السابقة، التي نهبت وسلبت المال العام حتى اوصلت اقتصاد العراق الى مرحلة التقشف والافلاس!


لذلك فان اجراء الانتخابات في موعدها المقرر، اشبه ما يكون بعملية "تجويع لسرطان الفساد السياسي"وهو اول خطوة للقضاء عليه، من خلال استبدال الطبقة السياسية الموبوءة الحالية، بأخرى كفوءة ، بشرط ان يكون رجالها ممن عانوا من ساعات قطع التيار الكهربائي الطويلة، وممن عانوا من انقطاع الماء الصالح للشرب في الصيف اللاهب، ممن عجن بتراب هذا الوطن، ويشعر بمعاناة ابنائه لسنا بحاجة للمزيد من "الساسة المستوردين" فهم سرطان ولا علاج له سوى بأستئصاله او تجويعه!.

( المقالات التي تُنشر في الموقع تعّبر عن رأي أصحابها )


إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000