Get Adobe Flash player
***** لا أخاف أن أبقى لوحدي \ الطيب دخان ***** الأمهات الإرهابيات \ حسن زايد ***** أشرقت يقظتي بياضاً \ حسن العاصي \ الدانمرك ***** الغموض والتطعيم في قصيدة "دعيني.. أُقَـشِّرُ لِحَاءَ عَـتْمـتِكِ" للشاعرة آمال عوّاد رضوان \ عبد المجيد جابر ***** عُباد الوجاهة \ عادل بن حبيب القرين ***** الإستفتاء الكردي ورقة ضغط أم مقدمة للإنفصال؟ \عمار العكيلي ***** الحروب وصفة الفاشلين \ رياض هاني بهار ***** الفهم الصحيح للحسين فهم خاطئ \ حسين أبو سعود ***** هل ينتهى الانقسام بإرادة فلسطينية \ د. عبير عبد الرحمن ثابت ***** ضاجعوا الأموات \حسام عبد الحسين ***** الصحافة الورقية شيخوخة مبكرة \ محمد صالح ياسين الجبوري ***** القوة والدبلوماسية.. بين الإمامين الحسن الحسين. \ المهندس زيد شحاثة ***** اليوم الأول للأمير جورج في المدرسة.. وهذه وجبة الغداء! ***** تسليع الإنسان والحياة....نحو كونية يسارية \ علي محمد اليوسف ***** طوفان العشوائيات \دراسة بحثية \ *عبدالجبارنوري ***** مرابع الديرة \ نايف عبوش ***** غربة وطن \ زين هجيرة \ الجزائر *****




«هيلاري كلينتون» تتحدث عن كفاح أمها التي عملت خادمة

في أول ظهورٍ لها في مكانٍ عامٍ بعد فشلها غير المتوقع في الانتخابات الأمريكية أمام منافسها «دونالد ترامب» بدتْ «هيلاري كلنتون» بمظهرٍ كئيبٍ ووجه حزين خالٍ من المساحيق، وقالت تخاطب القائمين على احتفالية «صندوق الدفاع عن الأطفال «في واشنطن»: «إن الحضور هذا المساء لم يكن سهلاً أبداً بالنسبة لي، فقد قررت الاعتكاف بعد ظهور نتائج الإنتخابات وإشغال نفسي بقراءة كتاب مشوق وعدم الخروج من البيت أبداً». واستدركتْ قائلة: «ولكن عندما يغلبك أحدهم فإن عليك ألا تيأس وأن تعاود المحاولة مرة أخرى».


الرحلة الصعبة

ويقول المثل «لما يضيمك الضيم تذكر أمك»، لذا فان «هيلاري كلنتون» تتذكر أمها كثيراً هذه الأيام ، وقد فتحت قلبها للحضور وأخبرتهم عن أمها «دوروثي»، التي عاشت حياة قاسية وصعبة، عندما تخلى عنها والداها وهي في الثامنة من العمر، وأرسلاها لوحدها بالقطار؛ كي تعيش في مدينة بعيدة مع جدها وجدتها، ولكنهما لم يُحسنا معاملتها، وعاشت معهما الحرمان الذي دفعها إلى العمل كخادمة وهي في الرابعة عشرة من عمرها.


أمي هي ملهمتي

وقالت كلينتون وهي تغالب دموعها: «إن أمي هي ملهمتي دائماً، فقد تغلبتْ على الصعاب، وكانت لنا أماً رائعة، منحتنا الحب والدعم الذي حُرمت منه في طفولتها، وأتخيل نفسي في بعض الأحيان وأنا أبحث عن أمي الطفلة المسافرة وحدها في القطار، وأعثر عليها وآخذها بحضني وأطمئنها وأقول لها لا تخافي فأنت ستكبرين ويكون لك زوج وثلاثة أطفال، وإن ابنتك «هيلاري» ستكون عضوة في مجلس الشيوخ الأمريكي ووزيرة خارجية ومنافسة قوية في انتخابات الرئاسة الأمريكية وإنها ستحصل على 62 مليون صوت».

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000