Get Adobe Flash player
***** «الأمير هاري» ورحلة علاجه النفسي: شعرت بالإنهيار بعد موت أمي ***** نأسف تم تعليق حسابك الرجاء إعادة التعبئة \ حمزة الجناحي ***** جذور الفكر الداعشي ( 1) \ حسن زايد ***** الخطاب الواعي تجسير بين ضفتين : لقائي بالشيخ عبدالفتاح مورو\ مصطفى العمري ***** أعراس جزائرية \ معمر حبار* ***** السلام على أسد بغداد وسجينها! \ رسل جمال ***** أم القنابل .. ماذا يدور في عقل الإدارة الأمريكية ؟؟ \ غسان مصطفى الشامي ***** الإبداع السنغافوري في حل مشكلة السكن \ أسعد عبدالله عبدعلي ***** غزة فى عنق الزجاجة بانتظار إنهاء الانقسام \ د. عبير عبد الرحمن ثابت* ***** ولولا الأربعُ المؤرقاتُ رأسي \ جواد غلوم ***** رسالة مفتوحة للدكتورة ذكرى علّوش، أمينة بغداد \ رواء الجصاني * ***** ماذا بعد إستفتاء تركيا \ فادى عيد* ***** صدور كتاب (دموع لم تسقط) للكاتبة شهربان معدي ***** عـتـمـة الـرؤيـا لصـنـم الـكتـبـة - 07 - \ نـجـيب طــلال ***** قلبي وطني \ محمد المهدي ـتاوريرت ـ المغرب ***** الشاعر علي الحداد يحلق بموجته الشعرية في سماء المتنبي \ علي الزاغيني ***** عطش الحروفِ إلى الصّدى \ شعر: صالح أحمد (كناعنة) *****




خفايا معركة بين صحافي بريطاني ومذيعة محجبة

يبدو أن ظهور المذيعة البريطانية المحجبة «فاطمة منجي» في إحدى نشرات الأخبار في القناة الإخبارية الرابعة، ومتابعتها بالصوت والصورة لما كان يحدث من عملٍ إرهابي في مدينة «نيس» الفرنسية قد أثار حفيظة البعض، ومنهم أحد الصحفيين العاملين في صحيفة The Sun واسعة الانتشار، والذي كتب عن فاطمة مقالاً استفزازياً أحدث ضجة كبيرة في بريطانيا.



المقال الهجومي على فاطمة منجي
"فاطمة منجي" هي إعلامية بريطانية مسلمة تعمل مراسلة في القناة الرابعة البريطانية من أربع سنوات، ولم تظهر على الشاشة كمقدمة لنشرات الأخبار إلا في شهر مارس / آذار 2016 من هذا العام، لتكون أول مسلمة محجبة تتولى مثل هذه المهمة، وقد شاءت ظروف العمل أن تكون هي من تغطي أحداث مدينة «نيس» الإرهابية، التي وقعت في شهر تموز من هذا العام، إلا أن أحد محرري جريدة The Sun لم يعجبه هذا الأمر، وتساءل عبر عموده الصحفي: «هل من المناسب أن تكون أمام الكاميرا امرأة محجبة، ربما تكون القناة الرابعة قد تعمدت هذا الأمر؛ كي تبقى عين المشاهد معلقة بحجابها الذي هو رمز للدين الإسلامي، لابد أن نكون قلقين من وجود هذه المذيعة التي تجسد أسباب خوفنا».


ردود فعلٍ غاضبةٍ

أثار هذا المقال ردود فعل غاضبة بين أوساط المسلمين وغير المسلمين على السواء وأصدرتْ القناة الرابعة بياناً أشارتْ فيه إلى تعّرض مذيعتها إلى التمييز العنصري والديني، وانبرى كثير من الإعلاميين للدفاع عن «فاطمة منجي» عبر تقديم شكاوى لمنظمة Ipso المستقلة التي تعنى بالمعايير الصحفية وصلت حتى الآن إلى 1700 شكوى منها ما قدمته القناة الرابعة ومديرها التنفيذي ومحرر الأخبار والمذيعة نفسها، أما مواقع التواصل الاجتماعي فقد ضجت بالتعليقات والتغريدات التي تستنكر ما جاء في هذا المقال ومما جاء فيها:


أنا مصدوم من هذا المقال، وعاجز حتى عن الكلام.


هذا الصحفي يقدم العنصرية البغيضة بطريقة مزوقة.


يبدو أن هذا الصحفي يؤمن بنظرية العقاب الجماعي، ومقالته استبدادية منحرفة وخطيرة وتثير الغثيان.


مناصرون أيضاً
بالمقابل كان هنالك بعض المؤيدين لما جاء في المقال، ومنهم صحفي آخر حاول الدفاع عن وجهة نظر زميله، وكتب متهكماً: «أعتقد أن القناة الرابعة قد اختارتْ عن قصد مذيعة مسلمة ومحجبة؛ لتغطية هذا الحدث الإرهابي؛ من أجل مزيدٍ من الإثارة».

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000