Get Adobe Flash player
***** آداب سيّدنا الحسن البصري بعيون سيّدنا الحافظ ابن الجوزي \ معمر حبار \ الجزائر ***** صدور ديوان " رحم الخواطر" للشاعر حامد عبد الحسين حميدي ***** الخلود يحتضن جثمان الشهيدة العراقية "رنا العجيلي" \عزيز الحافظ ***** حجاب الرأس أم حجاب العقل؟ \ حسن زايد ***** أحبّكَ لأنّني أشتهيكَ \ فراس حج محمد/ فلسطين ***** المثقفون وأنصافهم.. وأشباههم \ المهندس زيد شحاثة ***** صدور رواية "سَمَا نَغَمْ وَرْد" \ للمهندسة ندى شحادة معوض ***** حماس ومرحلة التحصّن بالأمنيات ! \ د. عادل محمد عايش الأسطل ***** الحريري ليس حراً \ محمد حسب ***** زلزال وفضائيات رعب وحكومة نائمة \ أسعد عبدالله عبدعلي ***** في شوارعها، سكن اليهود! \ ساهرة الكرد ***** واحة العشق \ شعر/ تواتيت نصرالدين \ الجزائر ***** طفل لا يتوقف عن الأكل ولا يشعر بالشبع.. ما الذي أصابه؟ ***** حلم مكسور \ قصة قصيرة \ علي المسعود ***** مَــنْ يُـدَحْـرِجُ ..عَـنْ قَـلْـبِـي .. الضَّـجَــرَ/ شعر \ آمال عوّاد رضوان ***** معبر رفح اختبار المصالحة وامتحان السلطة \ د. مصطفى يوسف اللداوي ***** ما مات محمد \ شعر \ عبد صبري أبو ربيع *****




خفايا معركة بين صحافي بريطاني ومذيعة محجبة

يبدو أن ظهور المذيعة البريطانية المحجبة «فاطمة منجي» في إحدى نشرات الأخبار في القناة الإخبارية الرابعة، ومتابعتها بالصوت والصورة لما كان يحدث من عملٍ إرهابي في مدينة «نيس» الفرنسية قد أثار حفيظة البعض، ومنهم أحد الصحفيين العاملين في صحيفة The Sun واسعة الانتشار، والذي كتب عن فاطمة مقالاً استفزازياً أحدث ضجة كبيرة في بريطانيا.



المقال الهجومي على فاطمة منجي
"فاطمة منجي" هي إعلامية بريطانية مسلمة تعمل مراسلة في القناة الرابعة البريطانية من أربع سنوات، ولم تظهر على الشاشة كمقدمة لنشرات الأخبار إلا في شهر مارس / آذار 2016 من هذا العام، لتكون أول مسلمة محجبة تتولى مثل هذه المهمة، وقد شاءت ظروف العمل أن تكون هي من تغطي أحداث مدينة «نيس» الإرهابية، التي وقعت في شهر تموز من هذا العام، إلا أن أحد محرري جريدة The Sun لم يعجبه هذا الأمر، وتساءل عبر عموده الصحفي: «هل من المناسب أن تكون أمام الكاميرا امرأة محجبة، ربما تكون القناة الرابعة قد تعمدت هذا الأمر؛ كي تبقى عين المشاهد معلقة بحجابها الذي هو رمز للدين الإسلامي، لابد أن نكون قلقين من وجود هذه المذيعة التي تجسد أسباب خوفنا».


ردود فعلٍ غاضبةٍ

أثار هذا المقال ردود فعل غاضبة بين أوساط المسلمين وغير المسلمين على السواء وأصدرتْ القناة الرابعة بياناً أشارتْ فيه إلى تعّرض مذيعتها إلى التمييز العنصري والديني، وانبرى كثير من الإعلاميين للدفاع عن «فاطمة منجي» عبر تقديم شكاوى لمنظمة Ipso المستقلة التي تعنى بالمعايير الصحفية وصلت حتى الآن إلى 1700 شكوى منها ما قدمته القناة الرابعة ومديرها التنفيذي ومحرر الأخبار والمذيعة نفسها، أما مواقع التواصل الاجتماعي فقد ضجت بالتعليقات والتغريدات التي تستنكر ما جاء في هذا المقال ومما جاء فيها:


أنا مصدوم من هذا المقال، وعاجز حتى عن الكلام.


هذا الصحفي يقدم العنصرية البغيضة بطريقة مزوقة.


يبدو أن هذا الصحفي يؤمن بنظرية العقاب الجماعي، ومقالته استبدادية منحرفة وخطيرة وتثير الغثيان.


مناصرون أيضاً
بالمقابل كان هنالك بعض المؤيدين لما جاء في المقال، ومنهم صحفي آخر حاول الدفاع عن وجهة نظر زميله، وكتب متهكماً: «أعتقد أن القناة الرابعة قد اختارتْ عن قصد مذيعة مسلمة ومحجبة؛ لتغطية هذا الحدث الإرهابي؛ من أجل مزيدٍ من الإثارة».

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000