Get Adobe Flash player
***** أنهار من يباس \ شعر \ أحمد أبو ماجن ***** يا رجالَ الطين \ شعر \ د. أحمد شبيب الحاج دياب ***** مغزى رسالة أردوغان لمصر \ فادى عيد* ***** أيــن الـمـثقـف المغـربي مـن التــأجــيل ؟\ نـجيـب طــلال ***** سلام عليك يا قدس \ شعر \ حسن العاصي \ الدانمرك ***** تخفيضات نهاية الموسم \ رسل جمال ***** ماذا بعد مقتل الرئيس السابق عبد الله صالح؟ \ قوارف رشيد \ الجزائر ***** وإنْ وهبَ ترامب مالا يملك فالقدس عربية \ توفيق الدبوس ***** التهويد باطل.. والقدس عربية \ نايف عبوش ***** أمُّ دَفْرٍ \ شعر \ ابتسام الحاج زكي ***** عادتْ خيولهم تزهو حوافرها \ كريم عبدالله ***** إنتصار الدم على الإرهاب يوحد العراق \ عبدالحمزة سلمان ***** ما هي الكلمة العادية التي ترى الملكة «إليزابيث» أنها غير لائقة؟ ***** مصر تنزف ..ما الحل ؟ \ قوارف رشيد \ الجزائر ***** الإحتفال بالمولد النبوي دون خرافات \ معمر حبار \ الجزائر ***** إكراما للبارازاني أمريكا تحتل كركوك!\ عزيز الحافظ ***** عفواً يا سيد شفيق \ حسن زايد \ مصر *****



مسلمات يشجبن الإرهاب من فوق جسر «ويستمنستر»

اجتمعت عشرات النسوة المسلمات على جسر «ويستمنستر» وسط لندن، ووقفن في صفٍ واحدٍ مستندات إلى جدار الجسر، وممسكات بأيدي بعضهن، وصامتاتٍ لبعض الوقت، في تعبيرٍ عن التضامن والتعاطف مع ضحايا الهجوم الإرهابي على لندن، والذي قاده رجل مسلم اسمه «خالد مسعود» وأدى إلى مقتل أربعة أشخاص بينهم رجل شرطة، وجرح عشرين آخرين بعضهم ما يزال يتلقى العلاج في المستشفى.


أصول مختلفة ومشاعر واحدة

وتأتي هذه الوقفة بطلبٍ وتنظيم من جماعة Women's March on London التي دعت المسلمات إلى إظهار مشاعرهن وتأكيد مواقفهن الرافضة للإرهاب، وقد حرصت أغلب النسوة على لبس الثياب أو الإيشاربات الزرقاء كرمزٍ للأمل والتفاؤل، ووقفن متراصاتٍ مع بعضهن رغم اختلاف ألوانهن وأصولهن، وفيهن العربية والهندية والأفريقية والأوربية، إلا أن ما جمعهن هو الرغبة في التواجد في نفس المكان الذي شهد قبل أيام خوف وهلع الأبرياء وهم يركضون على الجسر؛ لتفادي عجلات الإرهابي الذي كان يحاول دهس أكبر عدد منهم.


دقائق صمت مع دقات بغ بن

ومع دقات «ساعة بغ بن» التي أعلنت الساعة الرابعة تشابكت أيادي النساء لمدة خمس دقائق، وبقين صامتات في مشهدٍ مهيبٍ جمع حولهن كثيرًا من وسائل الإعلام، والمارة الذين كانوا يلقون عليهن تحية الإعجاب والتشجيع، وقالت إحدى النساء المسلمات لوسائل الإعلام: «الهجوم على لندن يعني الهجوم عليّ، ويعني الهجوم علينا كلنا». وقالت سيدة أخرى: «نحن نشجب ونندد ولكننا نريد أيضًا أن نقف معًا ونقول للعالم بأننا متحدون في هذه المدينة، وأن الإسلام دين رحمة ومحبة، وأننا نرفض العنف بكل أشكاله»، وأكملت لها سيدة شابة تعمل طبيبة أطفال:«إننا نتضامن مع القيم والمبادئ التي نؤمن بها والتي نعتز بها جميعًا، إنها قيم التنوع والتعددية واحترام الآخر المختلف».

 

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000