Get Adobe Flash player
***** نَفْثُ مَنْ فِي السَّماءِ ننْتظِرُ ؟ \ شعر \ عبد اللطيف رعري \ فرنسا ***** المرجفون في الدولة المصرية بين الوطنية والعمالة \ حسن زايد ***** الوجدان العربي و تخمة الهتافات عند الجماهير \ مصطفى العمري ***** مالك بن نبي الأديب \ معمر حبار \ الجزائر ***** كيف أنقذ الزعيم عبد الكريم قاسم أخي حامد من الإعدام \ الدكتور أياد الجصاني ***** بالباب منْ؟\ شعر \ سامح لطف الله ***** أَنَا بَــحْــرُكِ الْــغَـــرِيـــق! / شعر \ آمال عوّاد رضوان ***** ثورة 25 يناير، قطعة مشاهدة ! \ د. عادل محمد عايش الأسطل ***** المرأة مشكلة عالمية \ حسين ابو سعود ***** عازف القيثار المبتور \ قصة قصيرة \ إبراهيم أمين مؤمن ***** السماء الزرقاء \ حسام عبد الحسين ***** العراقيون: بين التفاعل والفعل.. ورد الفعل \ المهندس زيد شحاثة ***** يحدث الآن \ حميد عقبي \ اليمن ***** هل يدعو هذا الإعلان التجاري للانتحار حقاً؟ ***** ملهمات الشاعر محمد علوش \ سمير الأسعد * ***** لا تثر غبار الذكريات \ أمينة نور- المغرب ***** "شبكة الحياة" لوحة رسم تشارك بمعرض دار الكتب والوثائق *****



 

 

 

من أجل أمه يلبس هذا الرجل ثياب النساء منذ عشرين عاماً

قبل عشرين عاماً قرر هذا الرجل أن يلبس ثياب النساء وأن يترك شعره طليقاً ويحلق لحيته وشاربيه  وأن يضحي بسعادته ويحرم نفسه من الزواج والأبوة وتكوين عائلة , فلماذا فعل كل هذا ؟


قرار لا رجعة فيه

في مقاطعة "كويلين" في شمال الصين كان يعيش هذا الرجل مع أمه المصابة بمرض عقلي وأخته الشابة  ولكن يشاء القدر أن تموت الإبنة وتزداد حالة الأم سوءاً بسبب تعلقها الشديد بإبنتها وعدم قدرتها على استيعاب هذه الحقيقة , وقد سمع الإبن من حكماء في المنطقة يقولون ان الأم لا يمكن أن تتحسن إلا بمعجزة  وهي عودة الإبنة إلى الحياة والتي ستجعل الأمور مختلفة بالنسبة لها, وهنا إتخذ هذا الرجل قراراً لا رجعة فيه , وهو تغيير مظهره كلياً والتحول إلى شكل النساء كي يُوهم أمه بأن إبنتها ما تزال على قيد الحياة وتعيش معها في البيت , وقد نجحت الفكرة وعادت البسمة إلى وجه الأم وتحسن وضعها الصحي وهذا ما شجعه على الإستمرار في هذه اللعبة التي كلفته كثيراً من التضحية بعد أن كرس حياته لأمه التي يعيلها من عزفه على آلة الفلوت ويصحبها معه إلى عمله كل يوم وهو يقود عربته الصغيرة. وهو الآن  في الخمسين من عمره بعد أن قضى عشرين عاماً على هذا الحال ولم يلبس ثياب الرجال أبداً.


لا أكترث بمن يسخر مني

وقد نشر لهذا الرجل الذي لا يريد الإعلان عن إسمه فيديو يتحدث فيه عن حياته وكيف إنه إعتاد على الثياب النسائية وان خزانة ثيابة خالية من كل ما يتعلق بمظهر الرجال كما تظهر الأم في الفيديو وهي تشير إلى إبنها وتقول بفرح : " إنها إبنتي ,لقد ماتت واحدة ولكن هذه ما تزال على قيد الحياة ". فيما أكد الرجل بأنه لا يهتم لردود فعل الناس السلبية وسخرية البعض منه وإنه يقول لمن يضحك منه  :" إذا كنت لا تحتمل رؤيتي بهذا المظهر , اشح بوجهك عني ولا تنظر لي اذن,  فانا افعل كل هذا من أجل أمي ولا أخجل أو اخاف من إنتقاد البعض لي ".


وقد حظي  الفيديو بمشاهدة الملايين وكانت أغلب التعليقات إيجابية وإن كان بعضها ساخراً ومتهكماً ومنها :


# حنو هذا الإبن وبره بأمه يحتاج إلى موجة من التصفيق التي لا تنتهي


# اظن بأنه إمرأة جذابة


# إنه رجل حقيقي


# أمر جميل ما يفعله هذا الرجل , فكم عدد الأشخاص في هذه الأيام  ممن يهتمون بمشاعر أهاليهم . ويضحون بالكثير من أجل اسعادهم ؟


# هل تهتم هذه الأم بإبنتها فقط؟ ألم تسأل عن إبنها وأين إختفى ؟

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000