Get Adobe Flash player
***** ما الذي فعلته هذه الطفلة كي تفوز بجائزة «فخر بريطانيا»؟ ***** إلى إمرأة / شعر \ عباس محمد عمارة ***** مصر في ذاكرة العالم \ حسن زايد ***** تشريع للنخاسة كما يشاع أم ماذا؟ \ رسل جمال ***** ‏تمنيت لو \ عبد الهادي المظفر ***** ارفع برأسك \ د. أحمد شبيب الحاج دياب ***** القلقُ يقضمُ أغصانَ شجرتي \ كريم عبدالله ***** كفى مِنْ فقه القتل والسبي والإرتداد الحضاري \ توفيق الدبوس ***** الإستراتيجية الأمريكية في الشرق الأوسط الجديد \ مسلم القزويني ***** ساعة لا ريب فيها.. قضايا المرأة وإشكالية المعالجة السردية \ أحمد عواد الخزاعي ***** الأكراد في عيون عراقي \ ضياء محسن الأسدي ***** مراعاة خصوصيات الآخرين في مواقع التواصل الإجتماعي \ نايف عبوش ***** النساء ..قناديل السماء \ رند الربيعي/ العراق ***** لبنان الصغير.. رسالة حب من جزائري \ معمر حبار ***** وطَنٌ بلونِ يَدي \ شعر \ صالح أحمد (كناعنة) ***** حرّيّة الإنسان محنة واختبار ! \ حمّودان عبدالواحد* ***** إستعارات جسديَّة (1) \ نمر سعدي/ فلسطين *****



 

 

إنه جزء من خطة العلاج  \ الدكتور رافد علاء الخزاعي*

دخلت العيادة برفقة زوجها المريض المصاب بالسكر حاملة هدية عبارة عن علبة حلويات "من السما" الشهي من انتاج حلويات الخاصكي المرفقة بصورة ابنه أبو الخدود الممتلئة الجميلة مع باقة ورد تعبيرا عن امتنانها لعلاج زوجها واستقرار السكر بعد أسبوعين من العلاج .


قلت لها ان المريض هو امانة في اعناقنا ونجاحنا ليس في شفاء المريض وحده ولكن الأهم من ذلك رضا المريض عنا وعن العلاج وان الخطة العلاجية لمرضى السكر الان ليس من واجب الطبيب وحده وانما هي من اختصاص المريض أولا واخيرا فهو طبيب نفسه لان الخطة العلاجية لمرضى السكري تشمل  الالتزام الطوعي والمبني على الفهم والثقة بالدواء والحمية الغذائية المنظمة المتوازنة والملبية لاحتياجات المريض الضرورية من الناحية البناءة لجسده الإنساني واتباع الأنماط السلوكية الصحيحة من خلال الابتعاد عن المخربشات للجسد من الكسل والتدخين وشرب الكحول والمخدرات والإلتزام بممارسة الرياضة السويدية والمشي والهرولة وتنظيم أوقات النوم والغذاء حسب الجدول المرسوم وأيضا الالفة الزوجية والرعاية الاجتماعية اللصيقة من الإباء او الأمهات والابناء والاخوة والأصدقاء.


قالت لي :دكتور كل كلامك حكم وجيد وانا في الزيارة الأولى لم اكن برفقة زوجي وانت طلبت منه ان يصورك بالموبايل لأجل ايصال الرسالة والاهتمام بغذائه وتنظيمه ولكن الاجمل دكتور اننا متزوجين منذ سته عشر سنة ولم يكن في احد هذه الأيام ان يدس زوجي في فمي لقمة واحدة ولكنك انت طلبت منه في جدولك الغذائي في شاي او حليب الساعة السادسة مع الكعك أبو الدهن او البقصم طلبت منه بحنكة ان يغمس الكعكة الأولى في الحليب او الشاي والثانية ان يغمسها و يدسها بيديه في فمي اتعرف يا دكتور ما هو هذا الإحساس الجميل الذي شعرت به حينها انه إحساس لم احس به منذ زواجي وحياتي وكانت رسالتك واضحة للألفة الزوجية والرومانسية انه أعاد تفكيري في الاهتمام بزوجي وتدبير اموره الصحية والغذائية والمعايشة له والاهتمام بمرضه وهذه الهدية هي تعبيرا لامتناني لك لأنك جعلتنا نعيش هذه اللحظة  الغائبة عنا. وضحك زوجها قائلا دكتور كنت اظن ان ذلك جزء من الخطة العلاجية ولكن اثبت ذلك ان اعيد التفكير في نمط علاقتنا الزوجية والاهتمام بالزوجة. وبعد مراجعة الادوية والتحاليل واعطائهم خطة علاجية لمدة شهرين خرجوا ممتنين وهم متلاصقي الايادي.


هذه الحكاية العملية اعادت إلى ذهني الكثير من التساؤلات في مجتمعنا الشرقي وهي التباعد بين الأزواج في الفراش عندما يكبروا في السن والانزواء بعيدا مما يولد فجوة عاطفية وإنسانية كبيرة تلقي ظلالها على الاسرة وامراضهم المزمنة مع ازمة السكن والظروف المعاشية الصعبة تولد الكثير من الامراض الاجتماعية نلتمسها من خلال اخذ التاريخ المرضي للمرضى والتعرف على معوقات علاجهم ان على الطبيب ليس المعرفة بالتاريخ المرضي ولكن أيضا على التاريخ الاجتماعي للمريض لان العلاج ليس فقط في وصف الدواء وحده ولكن هنالك عوامل كثيرة تساعد في شفاء المريض وتقليل معاناته ومكابدته  وتأهيله للبقاء على الامل واهمية الحياة ومشاركتها.


ومن باب النكتة اللطيفة ان احد الشياب الختيارية ذهب لمضافة صديقه فكان الشايب كبير السن المعزب يقول لزوجته مناديا من خلف: يا بعد روحي اعملي لنا شاي و :يا بعد قلبي اعملي لنا قهوة  يا حياتي علينا بالفاكهة فتعجب الضيف من المناداة الرومانسية من الرجل لزوجته قائلا له: انا احسدك على هذا الحب فاجابه المعزب يا رومانسية ولك صار لنا متزوجين خمسين سنة ولكن اني في اغلب الأحيان انسى اسمها فاستعيض عنها بهذه المناداة!.


هكذا هي الحياة والدراسات الطبية الاجتماعية اثبتت ان الالفة الزوجية والعلاقة الرومانسية تقلل من امراض ارتفاع الضغط وامراض الذبحة القلبية وتساهم مساهمة فعالة في اسراع الشفاء وتقليل المكابدات وخروج المريض من المستشفى وانجاح الخطة العلاجية..رباط السالفة ان الاهتمام المتبادل بين الأزواج يساهم كثيرا في تقليل الكثير من المعاناة وانجاح الخطة العلاجية لكثير من الامراض وكما قال الفلاسفة سابقا ان الحب هو الداء والدواء فلنستثمر ان يكون الحب بجميع تفاصيله جزءً من العلاج.


*مستشفى الجادرية الأهلي

بغداد- الكرادة خارج- عرصات الهندية

009647713333002

009647901944328

إضافة تعليق

مود الحماية
تحديث

إعلان

إلى أولياء الأمور في لندن:

مدرسة دجلة العربية توفر الأجواء المناسبة لأبنائكم ،

لتعلم اللغة العربية والتربية الاسلامية والقرآن الكريم وتبدأ من عُمر ٥ سنوات الى مرحلة GCSE.

مدرسون متخصصون ودوام منتظم كل يوم سبت

من العاشرة صباحاً الى الساعة الواحدة والنصف بعد الظُهر.

DIJLAH ARABIC SCHOOL New Malden,

Manor drive north, KT3 5PElocated in Richard Challoner School http

www.dijlaharabicschool.com

Mob: 07931332000